Are you a new member? Sign up now
 
Date: 25/06/2016
Press Release Concerning Cases of Poinsoning in the North and the Death of a Child

على أثر تسجيل 6 حالات تسمم ضمن عائلة واحدة في الشمال ووفاة طفل اليوم يهم وزارة الصحة العامة ان توضح ما يلي:

اولاً: قامت عائلة خلف بتناول وجبة "الكفتة" من ملحمة ايمن اليمني في العبدة – عكار وحلوى "البوظة" يوم الخميس الماضي، حيث ظهرت العوارض على الطفل اسامة اولا وعلى باقي افراد العائلة لاحقا باستثناء احد افرادها الذي لم يتناول من الوجبة نفسها.

ثانياً: قصدت العائلة طبيبا في عيادته الخاصة الذي وصف علاج لافراد العائلة وللطفل اسامة الذي بدأت حرارته يوم امس الجمعة من دون مراقبة صحيحة ما ادى الى سوء حالته وظهور رغوة بيضاء على فمه ما استدعى نقله بشكل طارئ الى مستشفى الخير في المنية ولاحقا تم نقل باقي افراد العائلة الى مستشفى حلبا في عكار ولكن بحالة غير خطرة وتلقوا العلاج اللازم.

ثالثاً: اما الطفل اسامة فكانت حالته حرجة منذ وصوله الى المستشفى وسرعان ما تدهور وضعه واصيب بموت دماغي، ما استدعى تدخل وزارة الصحة لنقله الى مستشفى جامعي وتم حجز غرفة عناية مشددة له في مستشفى قصب في صيدا، الا ان المنية وافته قبل وقت قصير جدا من اتمام اجراءات نقله.

رابعاً: تم نقل الاطفال الذين اصيبوا بالتسمم من مستشفى حلبا في عكار الى مستشفى طرابلس الحكومي لضمان رعاية صحية افضل وهم بحالة جيدة ، وتقوم الوزارة بالفحوصات اللازمة لمعرفة مصدر التسمم كما للتاكد من سبب وفاة الطفل وسوف تعلن النتائج فور صدورها، كما تمت احالة الملف الى النيابة العامة.

خامساً: وعلى اثر ذلك قام فريق سلامة الغذاء في الشمال بأخذ عينات من البوظة واللحوم كما قام المراقبون الصحيون باقفال الملحمة لحين صدور النتائج.
Sitemap
© Copyrights reserved to Ministry of Public Health 2019