مواقع ذات صلة
هل أنت مستخدم جديد؟ قم بالتسجيل الآن
 
دعنا نساعدك
للوصول إلى هدفك.
التاريخ: 30/06/2017
المؤلف: الوكالة الوطنية للإعلام
المصدر: وزارة الصحة العامة
حاصباني زار فرنجية: منفتحون على التعاون لما فيه خير البلد
 
وطنية - استقبل رئيس تيار المرده النائب سليمان فرنجيه في دارته في بنشعي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني حيث عقد اجتماع شارك فيه الوزير السابق يوسف سعادة، مسؤول لجنة الصحة السيد انطوان فنيانوس، مدير مستشفى اهدن الحكومي الدكتور جوزف فرنجيه والسيد نعمان فرنجيه، كما شارك ايضا مستشار رئيس حزب القوات اللبنانية للعلاقات الخارجية ايلي خوري، منسق القوات في قضاء زغرتا الزاوية السيد فهد جرجس، المسؤول السياسي للقوات في زغرتا الزاوية السيد سركيس بهاء الدويهي، مدير مكتب الوزير حاصباني السيد ميشال عاد، السيد ايلي زيتوني ومستشار الوزير السيد جورج عاقوري.

وقال الوزير حاصباني بعد اللقاء: "كانت المحطة ممتازة اليوم، وتشرفنا بلقاء رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجيه، واللقاء كان ايجابيا بروح طيبة وانفتاح ثبت العلاقة الدائمة بين "القوات" و"المرده"، وهذه العلاقة التي كان قد شابها بعض الاختلافات كما كانت حال البلد بشكل عام، واليوم خير دليل على ان هذه العلاقة منفتحة على تعاون لما فيه من خير لهذا البلد وللمناطق اللبنانية كافة التي دائما بحاجة الى التضامن وتكافل الجهود والقدرات للتركيز على شؤونها الانمائية والتطورية وبناها التحتية ومسائلها الصحية والاستشفائية وخدمات الناس من قبل الدولة".

أضاف: "نحن دائما في القوات اللبنانية نقول اننا نؤمن بالدولة القوية ودولة المؤسسات التي لا يمكن ان تبنى من خارج المؤسسات، ودون تفعيل دور هذه المؤسسات اولا، بغض النظر عن التواصل والتحالفات والعلاقات السياسية والمواقع السياسية، فما يدوم هو مؤسسات الدولة، قوانينها وتطبيق قراراتها، واجراءاتها المنبعثة من الدستور، هي المؤسسات الرسمية او المستقلة او الشبه مستقلة، التي فيها كادرات بشرية واجراءات وقوانين، هذا ما نطمح ان نبنيه جميعا، وأن "لقاءنا اليوم ثبت هذا الايمان المشترك بالتعاون الدائم لتحقيق هذا الطموح وهذه الدولة القوية".

ولفت إلى "اننا في القوات على تواصل دائم مع تيار المرده ونحن نتلاقى على الكثير من شؤون البلاد، والشؤون الحياتية والاجتماعية والاساسية للنهوض بهذه الدولة من جديد ومؤسساتها، وبطبيعة الحال التواصل سيكون دائما ومتواصلا للتعاون بما فيه خير البلد والناس".

وقال: "نحن في القوات منفتحون على الجميع ونتعامل مع الجميع بعقل منفتح اساسه الاهم يصب في بناء الدولة واعادة مؤسسات الدولة الى مكانها الصحيح ونحن على استعاد للتعاون مع الجميع وتقريب وجهات النظر اينما استطعنا".

واعتبر أنه "من المبكر الحديث عن الانتخابات وتحالفاتها والاهم تمكين العمل الحكومي وتمكين التواصل بين الافرقاء كافة وتمكين هذا الاستقرار الذي نعيشه، واهمها الاستقرار الامني".

واذ وجه التحية للجيش اللبناني "على ما يقوم به من تضحيات للدفاع عن الوطن"، قال: "ان اولوياتنا استتباب الاستقرار السياسي والامني والاجتماعي واعادة المؤسسات الى طبيعتها اما فيما يتعلق في الانتخابات فذلك قد يأتي لاحقا". 
 
Sitemap
حقوق الطبع والنشر محفوظة ل وزارة الصحة العامة ©2019