مواقع ذات صلة
هل أنت مستخدم جديد؟ قم بالتسجيل الآن
 
دعنا نساعدك
للوصول إلى هدفك.
التاريخ: 18/09/2017
المؤلف: مكتب معالي الوزير
المصدر: وزارة الصحة العامة
حاصباني من مرجعبون: هذه المنطقة من صميم تاريخ لبنان ويجب ألا تبقى بعيدة من أنظار الدولة... لذا نحن هنا

في إطار الجولات التي يقوم بها نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني على المناطق اللبنانية المختلفة لاكتشاف واقعها ومعرفة التحديات والاطلاع على شؤون الناس للعمل على تطويرها وتنميتها، قام اليوم الأحد بجولة في قضاء مرجعيون، رافقه فيها منسق حاصبيا ومرجعيون في "القوات اللبنانية" كلود رزق ومنسق مقاطعة الخليج في “القوات اللبنانية” فادي سلامة وعضو المجلس المركزي في "القوات اللبنانية" صبحي داوود.

واستهل حاصباني جولته من مطرانية بنياس قيصرية فيليبوس للروم الملكيين الكاثوليك في جديدة مرجعيون حيث التقى المتروبوليت جاورجيوس حداد.

حاصباني:
بدوره لفت حاصباني الى أن زيارته للمناطق هي لاكتشاف الواقع ومعرفة التحديات، مشيراً الى أن هذه المنطقة بحاجة للكثير من الإنماء وتجدر الاستفادة من السياحة الدينية إذ ان السيد المسيح جال فيها.
وقال: "نستكمل اليوم من مرجعيون الزيارة التي بدأناها في الجنوب من جزين، وهدفها الاطلاع على شؤون الناس في المنطقة في ما يتعلق بالقطاع الصحي أولاً، إنما بشكل عام كي نستطيع العمل على تطويرها وتنميتها بحسب ما يتطلع له أهل المنطقة".

وتابع: "هذه المنطقة كانت معزولة منذ زمن وعانت الاحتلال والتهميش والاضطهاد في مراحل متعددة. هي منطقة من صميم تاريخ لبنان، من التاريخ القديم الى التاريخ الحديث، ويجب ألا تبقى بعيدة من أنظار الدولة لذا نحن هنا لنضع يدنا بيدهم ونرى كيف يمكن أن ندعمهم ونساعدهم بالإنماء والتطوير وإعادة النهضة لهذه المنطقة".

ورداً على سؤال عن العلاقة بين "القوات اللبنانية" و"التيار الوطني الحر"، أكد حاصباني أن العلاقة بينهما هي علاقة تفاهم مسيحي - مسيحي انسحب على مستوى الوطن وأمّن استقراراً واسعاً، مؤكداً أنه "مستمر وصلب ومتين، وكل ما يحدث من اختلافات وجهات النظر بين أي تيار وأي تيار آخر في الحكومة هو جزء من عمل الحكومة وجزء طبيعي من الديمقراطية التي نعيشها. التحالفات والصداقات لا تلغي العمل بالقوانين ولا تلغي القناعات بالممارسات الصحيحة ولا تلغي الاختلاف بوجهات النظر في مقاربة ملفات معينة. لهذا السبب نحن هنا لبناء دولة ولإدارة ملفات الناس وشؤونهم. التحالفات تؤمّن الاستقرار السياسي والمناخ الإيجابي لكن هذا لا يعني أنها تلغي قناعات ووجهات نظر لأن التحالفات ليست اندماجات".

وعن الانتخابات النيابية قال: "فليروّج من يريد أن يروّج لما يريد أن يروّج. الانتخابات النيابية ستحصل في وقتها وبطريقة تطبّق القانون الذي توافق عليه اللبنانيون والجميع يعمل بهذا الاتجاه".

حداد:
وقال حداد: "أنا جزء من شعبي الذي عانى الكثير وترك في مهب الريح، وجاء من يخونه ويتهمه بالعمالة وهو شعب وطني ومتمسك بلبنان. فأتمنى منكم وخصوصاً مع انطلاق العهد الجديد طيّ هذه الصفحة إيجابياً".
ومن جديدة مرجعيون، انتقل حاصباني الى بلدة دير ميماس حيث أقيم له استقبال شعبي حاشد شارك فيه عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب قاسم هاشم.
ثم عقد حاصباني لقاء مع المجلس البلدي في دير ميماس وأكد "اننا اليوم في عهد جديد. جئنا لبناء دولة تدوم، دولة قانون ومؤسسات"، لافتاً الى أن دير ميماس هي قدوة بصمودها ومحبة أهلها.
بعدها دشّن مستوصف دير ميماس.

وانتقل حاصباني الى دير مار ميما حيث كان في استقباله رئيس الدير ولفيف من الكهنة، وجال على أرجائه فزار الكنيسة وتمّ زرع زيتونة بإسمه. 

وحضر مطران صيدا ومرجعيون الياس كفوري ورحّب بحاصباني قائلاً: "نحن نفتخر بك ليس فقط كبلدة دير ميماس بل كطائفة أرثوذكسية وكمجتمع لبناني لما تقدّمه من نموذج في الحياة السياسية والوزارية".
وتابع المطران كفوري: "أحيّي عبر دولة الرئيس حاصباني رئيس حزب "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع ومواقفه الوطنية الدائمة في الأمس واليوم وبالطبع في الغد".

كذلك التقى حاصباني، نائب رئيس مجلس الوزراء السابق عصام أبو جمرا واجتمع مع آل حاصباني.
Sitemap
حقوق الطبع والنشر محفوظة ل وزارة الصحة العامة ©2019