مواقع ذات صلة
الخط الساخن للشكاوى 1214   
الخط الساخن للكورونا 01/594459   
الخط الساخن للشكاوى
ولدخول المرضى الى المستشفيات 01/832700   
هل أنت مستخدم جديد؟ قم بالتسجيل الآن
 
دعنا نساعدك
للوصول إلى هدفك.
التاريخ: 29/02/2020
المؤلف: مكتب معالي الوزير
المصدر: وزارة الصحة العامة
وزارة الصحة العامة تؤكد أن الوضع الوبائي في لبنان لا يزال في مرحلة الإحتواء

صدر عن وزارة الصحة العامة البيان التالي:
في إطار مراقبة فيروس كورونا 2019 (Covid 2019)، ووفقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية، تقوم وزارة الصحة العامة منذ تفشي المرض، بمتابعة الوافدين من البلدان التي سجل فيها انتشار محلي.
ولتاريخه، تم تشخيص أربع (4) حالات مخبرية في لبنان، منها ثلاث (3) وافدة والرابعة محلية.
ولم تسجل حالة وفاة لتاريخه، علمًا أن أحد المرضى هو مسنّ وكان مصابًا بأمراض عدة قبل التقاط العدوى ووضعه غير مستقر.
ترتبط الحالات الوافدة بالسفر إلى إيران. أما الحالة المحلية، فهي مرتبطة بحالة مشتبهة قادمة من إيران حيث تتابع الوزارة تقصّي المخالطين.
ما زال الوضع الوبائي في لبنان في مرحلة الإحتواء لهذا الفيروس المستجد الذي يرتكز على ما يلي:
- الكشف على الحالات والتأكد من التشخيص مخبريًا وتحديد المخالطين ومتابعتهم، إن كان عبر المعابر الحدودية أو عبر المؤسسات الصحية.
- إلتزام المواطنين الوافدين من البلدان التي سجل فيها انتشار محلي بتطبيق الحجر الصحي المنزلي لمدة أربعة عشر يومًا من تاريخ دخولهم للبنان، بالإضافة إلى التوجه إلى طوارئ مستشفى رفيق الحريري الجامعي عند ظهور عوارض مرضية (حمّى أو سعال أو ألم في الحنجرة أو عطس أو ضيق في التنفس) ومن الأفضل الاتصال بالرقم التالي 76592699 قبل القدوم إلى المستشفى.
ولقد أضيفت اليابان إلى لائحة البلدان التي سجل فيها انتشار محلي لتصبح هذه البلدان ما يلي: الصين، كوريا الجنوبية، اليابان، سنغافورة، إيران وإيطاليا.
تشدد وزارة الصحة العامة على ما يلي:
· الاهتمام بالنظافة والغسل المتكرر لليدين واتباع آداب السعال.
· تطبيق الحجر الصحي من قبل المواطنين الوافدين من البلدان التي سجل فيها انتشار محلي للفيروس وعدم اختلاطهم بالمجتمع.
وستستمر وزارة الصحة العامة بنشر المعطيات الوبائية المستجدة بكل شفافية.
وتتمنى على الجميع تقصي المعلومات الصحية من مصادر وزارة الصحة العامة والتعاون معها في الإجراءات المتخذة.
Sitemap
حقوق الطبع والنشر محفوظة ل وزارة الصحة العامة ©2020