مواقع ذات صلة
الخط الساخن للكورونا 1787   
الخط الساخن للشكاوى 01/832700   
التسجيل لأخذ لقاح الكورونا covax.moph.gov.lb   
الخط الساخن للقاح الكورونا 1214   
هل أنت مستخدم جديد؟ قم بالتسجيل الآن
 
دعنا نساعدك
للوصول إلى هدفك.
التاريخ: 02/03/2016
المؤلف: مكتب معالي الوزير
المصدر: وزارة الصحة العامة
مؤتمر صحفي لمعالي وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور أعلن فيه عن خطة لتطوير المستشفيات الحكومية
عقد وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور مؤتمرًا صحافيًا إثر اجتماع عقده في مكتبه في الوزارة مع مدراء المستشفيات الحكومية في كل المناطق اللبنانية أعلن فيه عن وضع خطة لتطوير هذه المستشفيات.

وقد استهل أبو فاعور مؤتمره الصحافي بالقول إن المستشفيات الحكومية أنشئت في لبنان في فترات سابقة إنما لم يتم الإستثمار فيها كما يجب من قبل الدولة اللبنانية ولم يجر تطويرها. ففي بعض هذه المستشفيات يحصل اختلال في التوازن الداخلي، ما ينعكس عجزًا ماليًا نتيجة أن عدد الموظفين يكون في الكثير من الأحيان أكبر من قدرة المستشفى على الإحتمال.

أضاف أن الدولة تقدم لكل مستشفى حكومي عشرة مليارات ليرة لبنانية سنويًا، إلا أن هذا المبلغ لا يكفي إلا لتغطية رواتب الموظفين، باعتبار أن قيمة ماكينة جيدة قد تحتاج إليها المستشفى قد يحتاج إلى كل هذه المساهمة. وهذا الواقع يؤدي إلى تراجع المستشفيات الحكومية.

وأوضح أبو فاعور أن اجتماع اليوم كان لوضع اللمسات الأخيرة على خطة ستتقدم بها وزارة الصحة لتطوير المستشفيات الحكومية، وتعزيز أوضاعها. أضاف أن الدولة اللبنانية أولى بمستشفياتها كما أن هناك حاجة متفاقمة للمستشفيات الحكومية، في ظل تعرض النظام الصحي اللبناني لضغوط كبيرة نتيجة النزوح السوري، إذ زاد عدد الناس في لبنان مليونًا ونصف مليون شخص.

وتابع وزير الصحة اللبناني أنه في المواسم التي يحصل فيها ضغط على المستشفيات مثل موسم H1N1، نرى أن المستشفيات مكتظة ولا أسرة شاغرة لاستقبال أي مريض، علمًا أن الوضع لا يكون على هذا الحال دائمًا، إنما لا بد إزاء ذلك من وضع خطة واضحة لتعزيز المستشفيات الحكومية في لبنان بما يتلاءم مع الحاجات الموجودة، بحيث نسعى إلى توسيع قدرة استيعاب هذه المستشفيات.

ولفت الوزير أبو فاعور إلى أن وزارة المالية تعمد كذلك إلى استعادة سلف سابقة أعطتها للمستشفيات الحكومية، ما يقلل من حجم المساهمات السنوية التي تحصل عليها المستشفيات، فمستشفى رفيق الحريري ردت هذه السنة ستة مليارات ليرة لبنانية لوزارة المالية، بعدما كانت قد حصلت على عشرة مليارات. كما أنه تم حسم مبلغ 800 مليون ليرة لبنانية من مستشفى سبلين. وأقر أبو فاعور بوجوب تحصيل هذه السلف إنما بنظام واضح لا يغرق ال