Are you a new member? Sign up now
 
Let us help you
Read about the latest topics.
Date: 8/10/2019
Author: Minister Office
Source: MoPH
Maneuver in Kfar Falous Attended by more than 932 Medical Professionals Jabak: the First of its Kind in Lebanon

نفذت اليوم في كفرفالوس مناورة للاستجابة لعمل حربي يتخلله استخدام مواد كيميائية، شارك فيها اكثر من 932 شخصا، برعاية وزير الصحة العامة الدكتور جميل جبق وحضوره وممثلين لقادة الاجهزة الامنية والمدير العام للدفاع المدني العميد ريمون خطار وممثلة منظمة الصحة العالمية ايمان الشنقيطي   

وألقت شمس الدين كلمة عددت فيها المنظمات والجمعيات المشاركة في المناورة وشرحت "النشاطات التى تقوم بها المنظمة للتأهب لجميع الاخطار".
وتحدثت عن "دور المنظمة في تدريب فرق من العاملين الصحيين في جميع المحافظات اللبنانية".

جبق

وألقى الوزير جبق كلمة قال فيها: "بعد توقيع لبنان اللوائح الصحية الدولية للعام 2010، بدأت وزارة الصحة العامة، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، بالعمل على وضع خطة صحية لمكافحة التهديدات البيولوجية والكيميائية والاشعاعية.

مع بداية الازمة السورية وما أشيع عن استعمال اسلحة كيميائية، شرعت وزارة الصحة في العامين 2012-2013 في اجراء تدريبات كثيفة للمستشفيات على طرق التعاون مع اصابات كيميائية محتملة.

في العام 2015، بدأت وزارة الصحة العامة بوضع نواة فرق طبية لمكافحة التهديدات البيولوجية والاشعاعية في كل المناطق اللبنانية بحيث تم تدريب اكثر من 230 شخصا من اطباء الطوارئ والممرضين في المستشفيات الحكومية والخاصة والطبابة العسكرية والدفاع المدني والصليب الاحمر والجمعيات الاهلية غير الحكومية.

في شهر شباط من العام الحالي، تابعت وزارة الصحة تدريباتها في محافظتي الجنوب والنبطية بحيث تم تدريب اكثر من 150 شخصا. واليوم تختتم هذه التدريبات بمناورة تشارك فيها جميع الفرق المدربة، وهي المناورة الاولى من نوعها على صعيد لبنان".

وشكر "منظمة الصحة العالمية والجيش والقوى العسكرية وسلاح الجو والتعاون المدني العسكري والمستشفيات الحكومية والخاصة في محافظتي الجنوب والنبطية والقوى الامنية و"مستشفى رفيق الحريري الجامعي" والدفاع المدني والصليب الاحمر والهيئة الصحية الاسلامية وجمعية الرسالة للاسعاف الصحي".
وشكر "تلفزيون لبنان" الذي تولى تصوير المناورة.

ثم بدأت المناورة وتلاها كوكتيل.
Sitemap
© Copyrights reserved to Ministry of Public Health 2019