Hotline For COVID-19 1787
Hotline for the Patient Admission to Hospitals 01/832700
COVID-19 Vaccine Registration Form covax.moph.gov.lb
COVID-19 Vaccine Hotline 1214
Are you a new member? Sign up now
 
Let us help you
Read about the latest topics.
Date: 22/05/2017
Author: NNA
Source: MOPH
Hasbani Visited the Governmental and Turkish Hospitals with Seniora and Bahia Hariri during his Visit to Saida: We are Approaching Practical Solutions to the Electoral Law
 
 
وطنية - أمضى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني نهارا صيداويا، التقى خلاله نائبي صيدا الرئيس فؤاد السنيورة وبهية الحريري، النائب ميشال موسى، محافظ الجنوب منصور ضو ومرجعيات المدينة الروحية، وتفقد مستشفى صيدا الحكومي والمستشفى التركي والتقى القطاعين الاستشفائي والصحي في الجنوب. ورافق حاصباني مدير مكتبه ميشال عاد ومستشاراه انجيليك خليل وجورج عاقوري ومنسق منطقة الزهراني في "القوات اللبنانية" ادغار مارون.

بداية، زار حاصباني مطرانية الروم الارثوذكسية، حيث استقبله في صالون الكنيسة اعضاء "اللقاء الروحي" في مدينة صيدا تقدمهم راعي أبرشية صيدا ومرجعيون للروم الأرثوذكس المطران الياس كفوري، راعي أبرشية صيدا ودير القمر لطائفة الروم الكاثوليك المطران ايلي حداد، راعي أبرشية صيدا ودير القمر للموارنة المطران مارون العمار، مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان ومفتي صيدا الجعفري الشيخ محمد عسيران، في حضور عدد من الآباء والكهنة.

ورحب "اللقاء" بزيارة حاصباني، مؤكدا أهميتها "الايجابية على مستوى دعم التعايش المسيحي الاسلامي والوقوف على حاجات ومتطلبات المجتمع الصيداوي وأبرزها الصحي منها". كما تطرق "اللقاء" الى اوضاع مدينة صيدا وجوارها لا سيما الامنية منها لجهة مخيم عين الحلوة وأحداثه الاخيرة، وتم البحث في شوؤن صحية تتعلق بالدواء والعمل على معالجة ارتفاع أسعاره.

وأكد المجتمعون خلال الزيارة على "وحدة العيش المشترك في مدينة صيدا وعلى المسؤولية التاريخية لدى كل القيادات في العمل على الوصول الى قانون انتخابي سريعا".

حاصباني

وعلى الاثر، تحدث حاصباني فأشاد بأجواء "اللقاء الروحي الذي تتسم به مدينة صيدا مثال المحبة والعيش المشترك بين المسيحيين والمسلمين"، وقال: "لقد تشرفت اليوم بحضوركم اصحاب السيادة والسماحة واستقبالكم الذي اثر علي بشكل عاطفي وإنساني لما فيه من حفاوة ومحبة وألفة وتلاق، ووجودكم مع بعضكم الذي يؤكد روحية التعايش في هذه المدينة الكريمة التي نحبها جميعا ولها معزة خاصة في قلوبنا والتي تظهر بشكل واضح جدا نموذجا إيجابيا للبنان بل للمنطقة اجمع بتاريخها وأهلها بتعايشهم وتقاربهم وتعاونهم مع بعضهم للنهوض بهذه المدينة والإبقاء عليها منارة فكر ومحبة وإنسانية وتطور".

أضاف: "زيارتي الى مدينة صيدا هي لاستطلاع واقع المشاكل والمعاناة التي تمر فيها لنعمل على إيجاد الحلول السريعة ومراعاة كل متطلبات هذه المدينة، وبالطبع القطاع الصحي هو الاساس كوني وزير الصحة ولكن أيضا القطاعات الانسانية الاخرى من بنى تحتية وأمور اجتماعية وعملية كلها تصب في همومنا وهواجسنا للاهتمام بكل مناطق لبنان بالتساوي بطريقة عادلة على مدى فترة زمنية طويلة، فهدف الحكومة النظر في شؤون كل منطقة على حدة لنركز اكثر على مشاكلها وإيجاد الحلول السريعة، اضافة الى النظر للبنان بشكل شامل من بناه التحتية وكل الامور التطويرية والإنمائية المطلوبة".

وتابع: "ليس هناك شك بأن وجودنا معكم هدفه اولا الاستماع والإصغاء والاستقاء من كل الدروس التي اكتسبتموها بوجودكم في هذه المنطقة مع اهلها لكي نستطيع بطريقة سريعة وعملية تأمين افضل الوسائل والمستويات الخدماتية لهذه المنطقة التي لديها حقيقة اوضاع استثنائية كانت سابقا، وهي بطبيعتها استثنائية إيجابية بوجود هذا التعايش والانصهار الوطني الممثل في هذه المدينة الكريمة. وأتمنى ان يكون لدينا محطات متتالية بدءا بالمستشفيات لدراسة وضعها وتأمين الحلول السريعة لها والحكومية لها الأولوية وكذلك الخاصة التي تخدم المنطقة والمخيمات الموجودة فيها وتؤمن التغطية الصحية المطلوبة الى جانب مراكز الرعاية الصحية الأولية التي تؤمن جزءا كبيرا من الاستشفاء لمدينة صيدا وجوارها".

وأردف: "أتمنى ان تبقوا هكذا مجتمعين ونفتحر بما تقدمونه لأهل هذه المدينة من فكر منفتح ومحبة، وآمل بناء مجتمع متماسك على مدى الأزمنة وان تكونوا قدوة لكافة اللبنانيين وللمنطقة العربية ككل كنموذج للتعايش والألفة، املا في لقاءات جديدة ومستمرة لنكون يدا بيد معا في خدمة هذا المجتمع الذي نحبه وموجودين لخدمته وتطويره".

وعن قان