Hotline For COVID-19 1787
Hotline for the Patient Admission to Hospitals 01/832700
COVID-19 Vaccine Registration Form covax.moph.gov.lb
COVID-19 Vaccine Hotline 1214
Are you a new member? Sign up now
 
Let us help you
Read about the latest topics.
Date: 12/10/2018
Author: Minister Office
Source: MoPH
Hasbani Announced Elissa Ambassador of the Breast Cancer Awareness Campaign

أطلق نائب رئيس الحكومة وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال غسان حاصبني "الحملة الوطنية للتوعية على سرطان الثدي 2018"، التي تنظمها وزارة الصحة العامة، في احتفال اقيم بعد ظهر اليوم في حرج بيروت، تحت عنوان "مشوار ما بينتسى"، حضره محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، الفنانة إليسا، نقيب مستوردي الخضار والفاكهة، نقيبة الممرضات والممرضين ميرنا ابي عبد الله ضومط، ممثلة نقابة الأطباء الدكتورة لودي أبو رضا، عقيلة الوزير حاصباني السيدة نادين عبد الساتر حاصباني، وممثلون للهلال الأحمر القطري والهلال الأحمر الكويتي، إضافة إلى ممثلين عن قادة الاجهزة الامنية والعسكرية، وممثلين عن مستشفيات حكومية ومنظمات دولية، واعضاء اللجنة الوطنية لحملة سرطان الثدي وفاعليات صحية ونقابية وجامعية وجمعيات المجتمع المدني وطلاب جامعات من الاختصاصات الطبية والصحية واعلاميين.

تخلل الاحتفال إعلان الوزير حاصباني عن إطلاق "حديقة الصحة" في داخل حرج بيروت واطلاق اغنية وضعت خصيصا لحملة التوعية مستوحاة من رسالة الفنانة اليسا الى جميع السيدات من شعر وموسيقى وتوزيع وإشراف غدي الرحباني، غناء الفرسان الأربعة بمرافقة الإعلاميات ديما حمدان ورشا الخطيب ورنا خوند ولارا دبوس ورنيم بو خزام ونبيلة عواد، بهدف حث النساء على اجراء الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

كما تخلله توزيع كتيب عن خدمات وزارة الصحة العامة لمرضى سرطان الثدي المستفيدين من تغطية الوزارة، إضافة الى عرض لدور الجمعيات الاهلية لدعم المرضى.

وستمتد الحملة الوطنية للتوعية على سرطان الثدي 4 أشهر لاتاحة الفرصة امام اكبر عدد من النساء لاجراء الفحص المبكر.

وبلغ عدد المستشفيات والمراكز الطبية المشاركة في الحملة هذا العام 127، ولمعرفة المراكز والمستشفيات المشاركة يمكن الاتصال على الخط الساخن 1214.

بعد النشيد الوطني، كانت كلمة تقديم للاعلامية منى أبو حمزة، طلبت فيها من الحضور "ان تكون لديهه مهمة اقناع 3 سيدات على الاقل لاجراء الصورة الشعاعية للثدي لأن لا حجة بعد اليوم".

ثم عرض الفيلم الدعائي ل"مشوار ما بينتسى"، حيث أعلن كل من الفنانة اليسا والوزير حاصباني عن الحدث الصحي التوعوي، الذي تم اطلاقه على هامش اطلاق الحملة في حرج بيروت لدعوة جميع السيدات وعائلاتهن إلى المشاركة فيه غدا وبعده.

وتلا ذلك، عرض فيلم وثائقي قصير عن حملات التوعية الوطنية - رحلة الشريط الزهري، الذي عرض مشوار وزارة الصحة في مكافحة سرطان الثدي، وكيف كانت البداية وتطورت حملات التوعية وأين أصبحت التوعية ونسب الكشف المبكر في لبنان.

درعان تكريميتان لحاصباني
وقدمت الأمينة العامة للهلال الأحمر الكويتي مهى البرجس درعا تكريمية إلى الوزير حاصباني، بحضور ممثل سفارة الكويت عبد العزيز العومي. وكذلك، فعل رئيس بعثة الهلال الأحمر القطري عمر القاطرجي.

حاصباني

وألقى حاصباني كلمة وصف فيها "كل سيدة ناجية من سرطان الثدي بأنها بطلة"، مبديا سعادته في "إطلاق الحملة الوطنية ال16 للتوعية على سرطان الثدي لتأكيد أهمية هذه الحملة ودورها في حماية المرأة من مرض خبيث، لا سيما أن سرطان الثدي يمثل السرطان الأكثر شيوعا عند المرأة".

وقال: "نطلق هذه الحملة بعد الاعلان، أن لبنان لديه النسبة الاعلى من السرطان في المنطقة، فربما يكون ذلك صحيحا، لكن الاصح:

اولا، إن هناك ازديادا عالميا في حالات السرطان، ليس فقط في لبنان، ويعود ذلك إلى ارتفاع متوسط العمر المتوقع للافراد، فعندنا ارتفع العمر الى 82 عاما.

ثانيا، يعود هذا الازدياد كنتيجة حتمية لتطور النظام الصحي في لبنان، خصوصا في ما يتعلق بالتشخيص، مقارنة بدول الاقليم. كما لا يتم اجراء احصاءات دقيقة للحالات على عكس لبنان، حيث يرصد السجل الوطني للسرطان كل الحالات الجديدة.

ثالثا، والأهم هو ازدياد نسبة الوعي عند المواطنين والحملات الوطنية للكشف المبكر كهذه الحملة التي ادت الى الارتفاع في كشف حالات السرطان في مراحل مبكرة.

رابعا، التلوث البيئي الذي نعاني منه جميعا من محارق عشوائية وأزمات متككرة للنفايات والصرف الصحي".

أضاف: "نطلق هذه الحملة عشية بوادر لتأمين اعتماد اضافي لبند الدواء بقيمة 75 مليار ليرة، يناقش في مجلس النواب، وسيعرض على اول جلسة تشريع بدعم من كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري. وأملنا في إعادة النظر بموازنة بند الدواء كي يواكب حجمها ما ادخلناه من ادوية جديدة ومتطورة، وكذلك الازدياد في عدد المرضى".